عالم الابداع بامتياز UPtimes1.com » ألعاب الكمبيوتر » TOP 10 أفضل ألعاب التخفي والتسلل

 

TOP 10 أفضل ألعاب التخفي والتسلل

الكاتب: M-A-H-D | بتاريخ: 9-10-2015, 10:57 | المشاهدات: 1143

0



من منا لا يحب التخطيط االجيد والاستعداد التام للقادم ؟ كم مرة حاولنا جاهدين التنظيم المسبق لما هو آت ؟ "الحاضر يخدم المستقبل" مقولة تنطبق على كثير من أحداث الحياة ! كذلك هو هو الحال بالنسبة للألعاب حيث يعد التنظيم والتخطيط من أهم الميزات, غيرأن ألعاب التخفي والتسلل لها رونق خاص في هذا الجانب يختلف عن باقي أنواع الألعاب الأخرى, هذا النوع من الالعاب يعتمد علي منهج مختلف للمتعة والاثارة عن العاب الاكشن . فالعاب الاكشن تعتمد علي تقليص المسافة بين المعارك قدر المستطاع في حين ان العاب التخفي تجعل وقت الانتظار والصبر الطويل هو مصدر الاثارة, هذه الأخيرة تتميز بخاصية وضع البطل امام اعداء يتفوقون عليه في العدد و الاسلحة لذلك يلجئ اللاعب للاعتماد على الذكاء بالاضافة الى الاستخدام الأمثل للحيلة والمكر للتفوق على الأعداء والخروج بأقل الأضرار والا فالعواقب ستكون وخيمة, فالمعنى الحقيقي لمعظم هذه الألعاب يمكن تلخيصه بأن على اللاعب أن يختبأ في الضلال من دون ركض أو اطلاق نار عشوائي مع حتمية البقاء بعيد عن الأنظاؤ  ألعاب التخفي والتسلل لا نجدها في يومنا هذا بكثرة, حيث بات الأمر صعبا على مصممي الألعاب أن يصدروا لعبة جديدة تحميل جميع الميزات السابقة مع اختلاف جذري عن ألعاب الأكشن, لكن مع ذلك فقد كانت لنا تجربة مع ألعاب تخفي لا تنسى جسدت جوهر هذا النوع وأبرزت مضمونه.
وفيما يلي قائمة لأفضل عشرة ألعاب تخفي وتسلل والتي يمكن اعتبارها أبرز ما أنتجته شركات الألعاب في هذا الجانب:
 
10

 Himan 2: Silent Assassin

منذ أول اصدار للعبة في عام 2000, أصبحت سلسلة ألعاب Hitman المرادف الحقيقي لمعنى ألعاب التسلل, فقد شكلت لعبة Hitman 2 وثبة كبيرة على مستوى هذا النوع من الألعاب ممثلة في القاتل المأجور أو العميل 47 كما يعرف بالاضافة الى عدة طرق ومسائل يتوجب عليك انهائها خلال كل مهمة, كانت هناك ميزة رائعة تتميز بها اللعبة وهي "التنكر", فالعميل 47 بامكانه التنكر بأزياء قد يجدها أثناء المهام أو من خلال نزعها للضحايا وذلك حتى يستطيع المرور بين الحراس دون أن تكشف هويته الحقيقية. فخلال المهمات يتوجب على اللاعب أن يمشي بحذر وهدوء وذلك بهدف عدم جلب الانتباه تماما كما يفعل أي قاتل مأجور, لكن مع ذلك بامكان الأعداء أن يشكوا بأمرك اذا اقتربت كثيرا منهم أو اذا بدأت تتصرف تصرفات طائشة. الميزة الأخرى الموجودة في لعبة Hitman 2 هي امكانية الاشتباك واطلاق النار اذا باءت خطة التخفي بالفشل, مما يمنحك خيارات أكبر, فبالتأكيد أن مبدأ اللعبة هو التسلل والتخفي بامتياز لكنه يمنحك فرصة التصرف بحرية اذا تم كشف أمرك, مما يمنحك مزيجا رائعا بين التخفي والأكشن قليلا ما نجده في مثل هذا النوع من الألعاب. الشيء المثير للاهتمام أيضا هو قائمة الانجازات الخاصة باللعبة والتي يتم تصنيف اللاعبين من خلالها, من بين هذه الاجازات "Silent Assassin" والذي يمكنك تحقيقه اذا أكملت المهمة من دون أن تتم ملاحظتك وقتلك لاثنين فقك لا أكثر من الأهداف غير المهمين, أيضا انجاز "Mass Murderer" والذي ينص على قتل الجميع دون اعتماد أسلوب التخفي, لكن الانجاز الأول فقط يسمح لك باقتناء سلاح سري جديد, ومنه نستنتج أي أسلوب تريد اللعبة منك أن تنتهجه وهو بالتأكيد التخفي.
 
9
The Evil Within

لعبة The Evil Within هي مزيج ما بين الرعب والتسلل, وقد نالت شهرة سابقة حتى لاصدارها كونها من انتاج المبدع Shinji Mikami الأب الروحي لهذا النوع من الألعاب, فنجد أن التخفي عن الأعداء والتسلل بينهم ميزة رئيسية للعبة حيث بامكانك الاطاحة بالأعداء من الخلف بضربة واحدة, كما أن أي حركة غير ضرورية كالجري أو اطلاق النار ستكشف أمرك بسهولة وتجعل الأعداء يدركون أمرك, ما أعجبني هي خاصية "العين" الي تظهر عند اقترابك من أحد الأعداء, حيث تكون ضيقة في بادئ الأمر لكن ان حدث و كبرت فهذا يعني أنه تم كشفك وعليك الاختباء بسرعة, أيضا عدم توفر الأسلحة النارية بكثرة يحتم عليك اللجوء للذكاء والحيلة عند التسلل كالقاء قارورة فارغة لتشتيت الانتباه وتفريق الأعداء وبذلك تنال فرصتك للقضاء عليهم.  لاتوجد الغاز هنا وستقضي معظم وقتك مابين إطلاق الأسلحة أو محاولة الغدر بالأعداء، قد تكون المشكلة هنا أن هنالك إختلاف كبير مابين بداية اللعبة و الفصول المتبقية بقصتها، في البداية ستستخدم الكثير من التسلسل ولكن كلما بدأت بالتقدم بالأحداث تتحول اللعبة إلى لعبة اكشن بشكل كامل تعتمد على قتلك للأعداء وتطويرك للأسلحة وقدراتها, فمثلا في المرحلة الأولى سيكون عليك فقط الاختباء والهرب من القاتل وتستمر بالتخفي فقط من دون استخدام أي سلاح, بعد ذلك تأخذ اللعبة منحى أخر شبيه بالأكشن. لعبة The Evil Within حملت عدة مزايا من ألعاب أخرى فخاصية التسلل والتخفي تحسها مأخوذة من لعبة The Last of Us أما الأجواء فتشبه كثيرا أجواء لعبة Silent Hill المرعبة, في النهاية وبشكل عام بامكان عشاق ألعاب التسلل الاستمتاع باللعبة.
 
8
Deus Ex: Human Revolution

"Human Revolution" أو "الثورة البشرية" عندما تسمع هذا المصطلح سيتبادر لذهنك دون شك أنها نوع من ألعاب التصويب مع بيئة حربية ونيران وقنابل في كل مكان, لكن لعبة Deus Ex هي عكس ذلك, فهي تتوفر على العديد من خيارات الخاصة بالتسلل والتخفي, فتماما كأجزائها السابقة, اللعبة تسمح لك بالقتال والدخول في تبادل اطلاق النار أو الاقتراب من ميدان المعركة بناء على رغبتك الخاصة, فبمكانك أن تنال من عدوك عن الطريق التسلل خلفه والاطاحة به, بالاضافة الى ميزة أخرى وهي استخدام قدرتك على اختراق البرمجيات لتحصل على أسلحة الحراس أو من أجل اختراق الروبوتات المسلحة وجعلها تحت امرك. لعبة Deus Ex تقدم طريقة لعب بايقاع بطيء و تحكم ثقيل نوع ما و يعتمد على الإستراتيجية و التخطيط ليفقدك القدرة على الشعور بأنها لعبة أكشن و تصويب  بل أنك ستحتاج إلى أن تنتظر الدور المناسب للهجوم و إختيار التوقيت و المكان الصحيح لتستطيع أن تتجاوز أعدائك, من أكثر مايبرز اللعبة هو أنك تستطيع إنهاء المهمة بعدة طرق مختلفة و التي تناسب طريقة لعبك و أسلوبك الخاص فيمكنك إستخدام أسلوب التجسس و التسلل و إستخدام فتحات التهوية لتتحاشى الأعداء و القيام بضربهم يدويا من دون إصدار أي أصوات مزعجة و سحب جثثهم لإخفائها عن دوريات الأمن الأخرى و لا تنسى أن تحذف من كاميرات المراقبة الموزعة في أرجاء المنطقة فإذا تم إكتشافك من قِبل الكاميرات سيتم اطلاق أجهزة الإنذار و تواجه حشود من الأعداء و الآليين. اذن يمكن اعتبار لعبة Deus Ex لعبة تخفي وتسلل بامتياز تستحق ذكرها في هذا التقرير.
 
7
 Mark of The Ninja

لعبة Mark of The Ninja هي مغامرة ثنائية الألعاب (2D) والتي تجسد جوهر ألعاب التسلل وميكانيكيات التخفي والتي طالما تميزت بها هذه السلسلة, في هذه اللعبة, بطل اللعبة مجهول الاسم وهو من النينجا يتوجب عليه البقاء بعيدا عن أنظار الحراس من خلال الحذر والانتباه لكل من الاضواء والأصوات من خلال اطفاء الانارة  والمشي في الظلام بالاضافة  الى التزام الهدوء الى أقصى حد. Mark of The Ninja أضافت خيارا جديدا يسمح للاعب بتطوير شخصيته وصقلها, وما يبرز أنها لعبة تخفي وتسلل بامتياز هو امكانية تحقيقك لرصيد أعلى من النقاط  من خلال القتل دون اثارة أي ضجة وأيضا من خلال التسلل وراء الأعداء من دون أن يتم كشف أمرك, كما أنك ستخسر رصيدا من النقاط في حالة ما أطلقت صافرات الانذار. هذه النقاط تستعمل لاحقا لشرائ مهارات خاصة. اللمسة المميزة للعبة هي بداية تحذيرك عن اقترابك من العدو باستعمال تلميحات بصرية أو صوتية. من الأشياء الجديرة بالثناء أيضا في لعبة النينجا هذه، هي أنها لا تحتوي على حيلة واحدة فقط للتسلل. عوضاً عن ذلك، تم أخذ أفضل العناصر والاستراتيجيات من ألعاب التسلل القديمة والحديثة وجمعها معاً في لعبة واحدة, حيث سيكون أمامك أكثر من طريق للاختيار، متسلقاً الجدران والأسقف، ومختبئاً خلف الأبواب والنباتات، وذلك لكي لا يكتشف أحدٌ تواجدك في المنطقة, على سبيل المثال، ستتمكن من قتل أعدائك شنقاً وذلك بهدف إخافة بقية الحراس، مثالٌ آخر، ستتمكن من التسلل باستخدام صندوق كرتوني حيث تُمسك بضحيتك وتجره إلى تحت الصندوق لقتله دون ملاحظة رفاقه من الحراس. ختاما لم يبق الا أن نقول أن لعبة Mark of The Ninja تستحق العلامة الكاملة من خلال اتباعها أسلوب التسلل والتخفي في جميع مهامها.
 
6
Thief

اللعبة التي انتظرها الجميع أن تحدث ثورة في مجال الألعاب فشلت من ناحية الأبجديات كالقصة والجودة, لكن بما أن موضوعنا يتناول أفضل ألعاب التخفي والتسلل فهي بكل تأكيد تستحق الذكر, بطل اللعبة Garrett كم يدعى هو لص محترف اكتسب قدرات خاصة لاحقا, ومنه طبقا لشخصية البطلفاللعبة تعتمد بشكل كامل على التسلل والسرقة وهو ما يستوجب عليك دائما البحث عن طرق للهروب من الأعداء, البطل Garrett قادر على الصعود على الأشياء واستعمال الحبال والدخول من فتحات التهوية، أي باختصار القدرات الكلاسيكية لألعاب التجسس والتسلل, كما يماك مجموعة أسلحة مفيدة في عمليات التسلل أبرزها الأقواس, حيث يمكنك استخدام قوسك لإرسال مجموعة من الأسهم المختلفة نحو العدو، البعض منها مميت، والأخر يساعد في تشتيت انتباه العدو من خلال تفعيل آليات معينة أو إشعال النار في شيء في بيئة اللعب، كما يمكن إطفاء الشموع والنيران بفضل أسهم الماء, كل هذه الأسلحة يمكنك شراؤها من أشخاص من المدينة في اللعبة أو تجده في أماكن مختلفة في مراحل اللعب، وعليك استخدام كل شيء بذكاء كون ما لديكم محدود جدا. الميزة الجميلة في لعبة Thief هو امكانية تعطيل المساعدات والمؤشرات على الشاشة, مما يمنح عشاق هذا النوع من الألعاب تجربة فريدة, الذكاء الاصطناعي للأعداء عال جدا وأي خطأ منك يجعل أمرك مكشوفا, وسيجري الحراس خلفك, لكن للأسف هنا يكمن عيب اللعبة ! فالهرب من الحراس أمر سهل جدا حيث لا يوجد تعاون بينهم  وفي المطاردات يمكن أن ترى الحارس اصطدم بالحائط عادى جدا ! لكن على العموم أنصح عشاق ألعاب التخفي بتجرتة اللعبة بالمستوى الأصعب حيث هناك تكمن المتعة الحقيقية.
 
5
Alien: Isolation

على بطل ألعاب التسلل أن يبقى دائما متقدما بخطوة واحدة عن مطارديه وأن يتنبأ دائما بالحركة القادمة للعدو, هذا ما يجعل لعبة Alien Isolation مختلفة وغير تقليدية, حيث أنك ستتحكم في شخصية Amanda التي تهدف الى تقصي أثر والدها Ellen بعد اختفاء سفينتها, وطبعا فالأمور لن تكون بهذه البساطة. اللعبة في مجملها ما هي بلعبة أكشن ولا لعبة رعب كما سبق وأشار مطوروها وانما هي لعبة تخفي وبقاء على قيد الحياة, لكن التهديد مختلف هذه المرة, فهو قادم  المخلوق الفضائي الذي يجيد لعبة المطاردة والإختباء ويدعو نفسه للحفلة دون دعوة, كما أنه يحرك بحرية كما يشاء لذا لن تعرف أين سيظهر بالتحديد. مهما كانت أفكارك عن ألعاب التخفي وكيف من المفترض أن تكون, Alien Isolation تجبرك على تعلم مبادئ وأبجديات الاختباء والتسلل, فالتحرك ببطئ يجعلك في وضع أفضل للاختباء عندما تحس بوجود شيء خطير معك في الغرفة, وحركة بسيطة خاطئة منك تعتبر مميتة, الاختباء وصيانة الأدوات التي تحتاجها للنجاة سيجعلك دائما مستعدا للأسوء, ورصدك من طرف المخلوق الفضائي الجائع أو Xenomorph كما يطلق عليه سيكون مؤلما من كل النواحي خاصة أنك كنت على وشك انهاء مجموعة من المهام المعقدة, لكن ومع ذلك لا يوجد ما هو أمتع من التخطيط والتنظيم من أجل مغادرة المنطقة التي أنت فيها والانتقال الى نقطة الأمان التالية أين ستسعد كثيرا بايجاد هاتف طوارئ مسؤول عن حفظ اللعبة. في اللعبة ثلاثة أعداء رئيسيين، الجميل أنك دائما في موقف ضعف ضدهم، المخلوق الفضائي هو الأقوى ولا يمكنك قتله، البشر وهم الأسهل لكنهم يتحركون في جماعات، تم الآلييون، واحد منهم كافٍ لأن يقتلكم، وطبعا للتعامل مع الأعداء والوحش الأساسي في اللعبة لديك مجموعة من الأدوات وسلاح ناري ومصباح الأفضل أن تبقوه بعيدا، الشعور بالعزلة والضعف دائما حاضر لذا الأفضل  الحل الأفضل هو الاختباء والتسلل, الموارد هي الآخرى قليلة بما فيها ذخيرة السلاح، إطلاق النار سيجلب العدو لمنطقتكم، لذا لا يبدو خيارا مناسبا في كل الحالات. كل هذه الصعوبة تضفي للمتعة معنى آخر وتجعل لعبة Alien Isolation رائدة في هذا النوع من الألعاب.
 
4
Batman: Arkham City

يصعب حقا تصديق أن أن الشركة البريطانية غير المعروفة Rocksteady هي من كانت وراء تطوير منتج راق وفخم مثل لعبة Batman: Arkham City خاصة أن ألعاب الأبطال الخارقين قليلا ما نجدها جيدة, السبب الذي جعلني  أضع اللعبة ضمن القائمة هو العالم المفتوح الذي يميزها والذي يجعلك تنقذ مهماتك وفقا لطريقتك الخاصة, لكن بالتأكيد شخصية Batman الوطواط الصامت تفرض عليك الوصول للأعداء والنيل منهم في صمت, فبالرغم من جميع مهارات بطلنا الا أن  مقاتلة الأعداء بشكل مكشوف سيكون أشبه بالإنتحار ! و خصوصاً إذا ماكانت المنطقة مليئة بالأعداء المسلحين بالرشاشات و القناصات فيجب عليك حينئذ أن لا تسمح لهم بإكتشاف وجودك, يمكنك إستخدام حاسة التجسس السادسة التي يمتلكها باتمان و قتلهم بصمت الواحد تلو الآخر ، إستخدم الخطاف في التعلق فوق المنصات لتتخفى عن العدو ثم إنتهز الفرصة المناسبة في الهبوط عليه بإستخدام عباءة باتمان بكل سلاسة و صمت و إنقض عليه ، يمكنك إستخدام عناصر البيئة الموجودة الأخرى مثل الدخول في فتحات التهويه و التسلل من خلف الأعداء ، دائماً ستجد عدة طرق لقتال أعدائك في أي منطقة كل ما عليك هو القيام بالقرار الصائب من وجهة نظرك. يمكنك التجول في مدينة Gotham بحرية تامة و لكن تذكر بأنها تعج بالكثير و الكثير من الأعداء حيث يمكنك التنصت عليهم و سلب بعض المعلومات المختلفة عن بعض الأشياء السرية أو عن وجهتك القادمة أو القيام بقتالهم و التدرب عليهم و إكتساب المزيد من نقاط الخبرة. تتميز لعبة Batman: Arkham City بتنوع في أساليب اللعب بين الهجوم المباشر أو التسلل المنظم وفي أحيان أخرى مجرد الهرب والاختباء من المطاردين يعتبر حلا مثاليا. اذن فقد قدمت اللعبة تجربة مشوقة من ناحية عنصر التخفي والتسلل ونالت رضا الكثير من النقاد.
 
3
Splinter Cell: Black List
 
في الحقيقة ترددت كثيرا في أي جزء سأختاره من سلسلة Splinter Cell الشهيرة فكلها تستحق الذكر, لكن جزء Black List هو الأحدث لذلك وقع عليه الاختيار, لطالما كانت ألعاب Splinter Cell عنوانا لألعاب التسلل بطلها Sam Fisher قائد وحدة مكافحة الارهاب والذي يحاول في هذا الجزء إيقاف مجموعة إرهابية تدعى "المهندسين" من تفيذ هجوم يدعى "بلاكليست" على الأراضي الأمريكية. اللعبة وعلى عكس الجزء السابق ستحررك من الخطية والسردية التي تجبر عليها  فسوف تتمكن من تحديد مصير عدوك بيدك كيفما تعتقده مناسباً مع شخصيتك الحقيقية, مثلا يمكنك تفجير عدوك بإلقاء قنبلتك بين قدميه لتحوله إلى أشلاء أو تأتي من خلفه لتأخذ حنجرته من مكانها بسكينك الخاصة، أيضاً إن كنت من محبي الهدوء ستكون قادراً على تفتيت رأس أحدهم عن طريق مسدس فتاك يحتوي على كاتم صوت، وأخيراً إلى أكثر دعاة القتل المسالم ستتمكن من القبض على ذلك العدو والقيام بمجرد رميه من النافذة ليجرب السقوط الحر نحو الموت عملياً، أو العفو عنه وهذا أقل الخيارات خسائر، مع الملاحظة بأن اللعبة ستسير بحسب خيارك وليس باختيار الشركة كما قلت سابقاً, يقدم هذا الجزء أسلوب التسلل بشكلٍ مناسب ومرضي لعشاق السلسلة المحترفين الذين افتقدوا لذلك مع التقليل من الأكشن, كما عادت خاصية القتل التلقائي  لمساعدتك على الأداء الأقوى من ثم عودتك إلى الخفاء في الظلمة التي لن تجد مكانك فيها أحياناً بسبب بعض المراحل النهارية, المثير للاهتمام أيضا في هذا الجزء هو عودة المزايا القديمة مثلالتسلل بين الأنفاق و التسلق على الحواف و الأنابيب المتدلية بين المباني للانزلاق نحو الأعداء و الانقضاض عليهم. كما احتوت Splinter Cell: Black List تحديات جديدة تزيد من التشويق لمحبي ألعاب التخفي والتسلل والمتمثلة في نظام النقاط  الذي سيحسب لك المزيد منها عند القتل الصامت في قائمة "Ghost” أو طريق التسلل في تصنيف "Panther” و أخيراً إلى هواة الهجوم العشوائي غير المنظم "Assault” وكل من هذه التصنيفات ستفيدك في حصد المزيد من الكؤوس و الإنجازات. من المتوقع بالطبع أن تقدِّم لنا لعبة من سلسلة Splinter Cell تجربة تسلل عالية الجودة.
 
2
Metal Gear Solid V: The Phantom Pain

 
حسنا ! أعلم أن العديد منكم كان ينتظر أن يحتل الجزء الأخير من Metal Gear Solid الصدارة لكني على يقين أن اللعبة الأولى تستحق مرتبتها, جزء The Phantom Pain قد يكون آخر أعمال المبدع Heido Kojima, حيث واصلت اللعبة تحقيق النجاحات خاصة مع استخدام تكنولوجيا جديدة متمثلة في محرك Fox Engine. هذا الجزء يعتبر الأول في السلسلة الذي يمزج بين خاصيتي التخفي والتسلل وبين العالم المفتوح موفرا بذلك حرية أكبر في عمل التكتيكات والخطط المناسبة. عموما فاللعبة مثالية من كل الجوانب لكني لن أتطرق للتفاصيل الداخلية, نظام اللعب هذه المرة وصل لأعلى مراحل السلاسة و السرعة، ليصب كل ذلك في مصلحة عالم اللعبة المفتوح. الميكانيكيات التقليدية تعود من جديد من أجل التخفي عن الأعداء كوضعية القرفصاء، الانبطاح ارضًا للزحف، استخدام الصناديق، اللباس المموه، الركض بعيدًا أو التسلق. أما في حالة المواجهة المباشرة للأعداء و كشف مكانك سيبدأ ما يسمى بنظام Reflex بحيث يحدث تباطؤ يتيح لك فرصة التسديد الدقيق على رؤوس الأعداء بالمسدس المنوم او حتى قتلهم و سحبهم بعيدًا حتى لا يراهم الآخرون. في حالة الاتصال المباشر مع العدو بإمكانك استجوابه للحصول على معلومات مهمة تخدم المهمة، قتله، أو جعله يفقد الوعي بطريقة قتالية. التسلل في اللعبة اختياري حيث بامكانك التسلل بشكل تام أو جزئيا كما بامكانك اللجوء للعنف لكنه خيار صعب جدا مما يجعل الخيار الأول يبدو صائبا أكثر خاصة في ظل تميز الأعداء بذكاء اصطناعي عال, تمنحك The Phantom Pain الفرصة للاستمتاع بهذا النوع من الألعب بكافة تفاصيله من خلال التخطيط الذي يسبق الدخول الى ساحة المعركة وذلك باستخدام مجموعة رائعة من الأسلحة والمعدات, عموما لعبة Metal Gear Solid V: The Phantom Pain لا تحتاج الى كلام أكثر, فهي تقدم كل ما يطمح اليه اللاعب من أكشن، تجسس, تخفي, تسلل, تصويب، أسلوب قصصي بمستوى لا يقل عن أي جزء سابق. وتعتبر مرجعا لهذا النوع من الألعاب.
 
1
Dishonored
 
من أفضل الألعاب التي لعبتها على الاطلاق, سواء من الجودة أو طور القصة أو أسلوب اللعب المميز, فقد قدم لنا استوديو التطوير Arkam تجربة فريدة مع لعبة التخفي والتسلل هذه, من الصعب جدا في أيامنا هذه أن تجلب عشاق الألعاب نحو عنوان جديد من الألعاب فأضحى معظمهم ينتظر فقك جزء جديدا من سلسلة كان قد لعبها سابقا فما بالك بنوع جديد من الألعاب, شخصيا واجهت هذه المشكلة, لم أتخيل يوما نفسي أخوض تجربة مع ألعاب التسلل, لكن لعبة Dishonored غيرت رأيي تماما. بالعودة للحديث عن اللعبة حيث وبالرغم من انها تتميز بطابع عالم مفتوح وخيارات عديدة ومتنوعة الا أن ذلك لم يمنع الشركة من اعطاء اللعبة قصة قوية ومؤثرة تجذبك لانهائها, وفي مجمل القصة أن البطل Corvo Atano تم الصاق تهمة قتل الملكة به ومنه سيحاول جاهدا كشف الخونة الذين تآمروا ضد المملكة وتبدأ رحلة الانتقام, أسلوب اللعب هو الميزة الرائعة في اللعبة فستجد مجموعة لامتناهية من الخيارات في انهاء المهمات وهزيمة الأعداء وحتى طريقة التسلل مختلفة ومتنوعة كالتسلل من خلال المجاري أو عن طريق شرفات المنازل أو حتى عن طريق الانهار, أتذكر أني قرأت مرو عن مطور اللعبة تعليقا بأنه عند مشاهدته عرضا للعبة خلال أحد المعارض رأى طرق للقتل و التسلل لم يتوقع أنها موجودة من الأساس. اللعبة تقدم لك حرية كاملة سواء كنت تريد أن تنهي اللعبة بالتسلل و القتل الهادئ أو حتى الأسلوب الأكشني الذي لا يتطلب منك ذكاء بل جلبة و إزعاج. بل أيضا اللعبة تمكنك من إنهاء مهامها من دون أن تقتل أحد. اللعبة تملك جرذان منتشرة في العالم، و كلما قتلت كلما قامت الجرذان بأكل الجثث، مما يجعلهم يتحولون الى مخلوقات مريضة شبيهة بالزومبي. و هذا يجعل العالم مهدد. فلديك الخيار بأن تجعل يديك نظيفة و تترك الحراس بدون أن تقتلهم و هذا يجعل اللعبة أفضل و نوعا ما أصعب, بالاضافة الى تنوع الأسلحة ما بين سيف ومسدس وأقواس هناك بعض القدرات التي تخدم المعنى الحقيقي للتخفي والتسلل مثل الإنتقال السريع الذي ستحتاجه من أجل التنقل بين المباني أو الإنتقال بشكل سريع خلف الحراس, و توجد التي تبطئ الوقت و الإستحواذ على جسد مثل الجرذان و أو البشر أو النظرة السوداء و هي التي تمكنك رؤية ماخلف الجدران و بعض القوى الأخرى التي تخدم طابع اللعبة, فقط المشكلة في كون الأعداء لا يتنوعون و أيضا لا يتطلبون صعوبة لهزيمتهم، ستشعر بأن كل قواك و قدراتك لا تشكل أمرا رائعا أمامهم. بالطبع ستجد صعوبة مقنعة إن قمت بإختيار صعوبة عالية للعبة ولكن هذا ليس عذرا. اذن فمع  أسلوب لعب ممتع و طرق شبه لا متناهية لإنهاء المهام يمكن اعتبار Dishonored احدى أفضل ألعاب التسلل ان لم تكن أفضلها.



القسم: ألعاب الكمبيوتر

عزيزي الزائر، لم تكن قد انضم للموقع حتى الآن.
أود أن أوصى هذا الموقع تسجيل جديد أو قم بتسجيل الدخول.

اضف تعليق

الاسم:*
البريد الالكتروني:*
نص التعليق:
b
i
u
s
|
left
center
right
|
emo
url
leech
color
|
hide
quote
translit
اكتب الكلمات التالية: *